top of page

اكتشف المنطقة: حتّا

انطلق نحو "مرتفعات دبي" هذا الشتاء واستمتع بما تقدمه مدينة حتّا الجبلية من نشاطات مختلفة

على بعد 90 دقيقة بالسيارة من دبي عبر جبال الحجر، تقودك الطريق إلى قرية حتّا الساحرة. تعتبر هذه المدينة الجبلية الخلابة، الواقعة بالقرب من الحدود العُمانية، وجهة شهيرة لقضاء عطلة نهاية الأسبوع بين سكان دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث تشتهر بمناظرها الخلابة ومغامراتها في الهواء الطلق وممراتها الثقافية.


على خلفية الجبال الوعرة والوديان الخصبة التي تضم بركاً صخرية طبيعية وخزان مياه هادئ، توفر حتّا مجموعة من الفرص للاستمتاع بمجموعة متنوعة من التجارب والمغامرات. بدءاً من ركوب الدراجة الجبلية فوق التضاريس الصخرية وحتى الإبحار في المياه الزرقاء بقوارب الكاياك، هناك الكثير من الفعاليات التي تناسب مختلف الأذواق.


استمتع بالمناظر الخلابة

إحدى أفضل الطرق لتحقيق أقصى استفادة من مناظر حتّا الخلابة هي التنزه سيراً على الأقدام عبر التلال. استمتع بالتضاريس المتنوعة أثناء المشي على طول الوديان المتعرجة عند سفوح جبال الحجر. هناك العديد من الفرص لالتقاط الصور أثناء الرحلة، بالإضافة إلى إمكانية مشاهدة الحياة البرية. وقد يصادفك الحظ لتشاهد قط الرمال العربي الغامض عن كثب. ويمكنك اختتام رحلتك بالسباحة في أحد برك السباحة الصخرية الطبيعية.

يُعد سد حتّا من المعالم السياحية الأخرى التي تستحق الزيارة للاستمتاع بمشهد مياهه الفيروزية الهادئة المطلة على الجبال الوعرة. اسلك الطريق المؤدي من موقف السيارات إلى منصة الرؤية الرئيسية، حيث ستجد أيضاً لوحة جدارية على جدار السد تصور المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، والمغفور له الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم.


مغامرات شيّقة

بالنسبة لعشاق المغامرات في الهواء الطلق، تقدم حتّا تجربة ممتعة لركوب الدرجات الجبلية، حيث يناسب مسار حتّا للدرجات الجبلية والذي يبلغ طوله 52 كيلو متراً المبتدئين والمحترفين على حد سواء. المسار مفتوح للجميع ومزود بالكثير من العلامات الإرشادية على طول الطريق لمساعدة الدراجين على التنقل بأمان عبر الوديان.

على الرغم من أنه لا يسمح بالسباحة في سد حتّا، إلا أنه يمكن للزوار استئجار قوارب الكاياك أو قوارب التجديف لاستكشاف بحيرة حتّا الشاسعة. وتعد هذه أيضاً وسيلة ممتازة لاستكشاف مناطق السد التي لا يمكن رؤيتها من منصة المشاهدة الرئيسية، حيث يمكن التجول بين الممرات المتعرجة المتوارية وراء الجبال لمشاهدة الأسماك والطيور بالقرب من سطح المياه وهي تبحث عن صيد طازج.


وللباحثين عن المزيد من الإثارة والمغامرة، يقدم حتّا وادي هب (مفتوح خلال أشهر الشتاء فقط) مجموعة واسعة من الأنشطة المجانية والمدفوعة، بما في ذلك الرماية، ورمي الفؤوس، والقيادة على الطرق الوعرة بسيارات الدفع الرباعي الكهربائية، وركوب الخيل، وتسلق الصخور، والانزلاق المزدوج بالحبال عبر المناظر الطبيعية الخلابة، بالإضافة إلى المنزلقات المائية المثيرة.


انغمس في الثقافة المحلية

تعيد قرية حتّا التراثية المترامية الأطراف إحياء المدينة كما كانت منذ عقود مضت. تقع القرية في حصن تم ترميمه بشكل جميل، وتضم مجلساً وساحة فناء تقليدية مزينة بأشجار النخيل الباسقة. وخلال الزيارة يمكنكم الاستمتاع بالحرف اليدوية المحلية والأسلحة والملابس التقليدية والمنتجات المصنوعة من أشجار النخيل، والسلع المنسوجة يدوياً التي تعكس ماضي المنطقة.


خطط مستقبلية

تعتبر حتّا نقطة جذب شهيرة، ومن المتوقع أن تفتتح المزيد من المعالم السياحية قريباً، حيث تم تسويق المدينة مؤخراً تحت عنوان "مرتفعات دبي"، ووضعت الخطط لتطوير شاطئ يمكن استخدامه طوال السنة، وبحيرة، وتلفريك، وشلالات، بالإضافة إلى تطوير شبكة النقل العام.

Comments


bottom of page