top of page

تاريخ من السحر على السجادة الحمراء

أسابيع قليلة تفصلنا عن موعد انطلاق مهرجان كان السينمائي في دورته الرابعة والسبعين التي تقام على الريفييرا الفرنسية، لذا نلقي نظرة على أجمل اللقطات التي شهدتها السجادة الحمراء، والتي حُفرت في ذاكرة المهرجان على مدى تاريخه. فلطالما حظي مرور المشاهير عبر السجادة الحمراء بأهمية لا تقل عن الاحتفاء بمبدعي الأفلام، حيث يرسمون اتجاهات الموضة والفن لمواسم عديدة قادمة.


بريجيت باردو – 1953

تألقت بريجيت باردو أسطورة السينما الفرنسية بإطلالة رائعة خلال مهرجان كان عام 1953 بفستان شيفون أبيض منفوش مع شال من الفراء الأبيض، وأكملت طلتها بعقد رقيق من الماس. واشتُهرت باردو بأنها كانت رمزاً للأناقة والموضة بقدر ما كانت نجمة السينما بهوليوود. تألقت الممثلة صاحبة الـ 18 عاماً آنذاك والوجه الصبوح بهذا الفستان ذو الأكتاف المنسدلة، والذي أصبح يُعرف بعد ذلك باسم "قَصة باردو".


أودري هيبورن – 1960

اختارت أودري هيبورن ارتداء حذاء باليرينا بدون كعب، وقفازات بيضاء طويلة والتي ميزت العديد من إطلالتها، لتبرز جمال فستان السهرة الستان ذو الأكمام القصيرة وذلك في دورة المهرجان عام 1960. وأصبحت الممثلة الشابة واحدة من الممثلات المؤثرات في خطوط الموضة واتجاهات الأزياء لعقود مقبلة.


جين بيركين – 1974

فاجأت الممثلة والموسيقية الإنجليزية جين بيركين الحاضرين في مهرجان كان 1974 بفستان كوكتيل قصير مطرّز بصفوف الخرز اللمّاع حتى الوسط مع حقيبة مميزة على شكل سلة من الخيزران المجدول، لتضفي على أناقتها لمسة عصرية وتبتعد عن موضة الفساتين المنفوشة التقليدية. طلتها الكلاسيكية المميزة أكدت أنها ستكون إحدى رموز الأناقة والموضة بكل ظهور لها في مهرجان كان السينمائي.


إليزابيث تايلور – 1987

أبهرت إليزابيث تايلور الحضور بإطلالة مشرقة باللون الأحمر، حيث ارتدت فستاناً بأكتاف منسدلة مع أكمام طويلة مرتفعة ومنفوشة وقَصة ضيقة من الصدر والوسط، ما يعكس ترف عصور الأسر الحاكمة. أطلق على تايلور لقب "السيدة ذات الرداء الأحمر" طوال أيام المهرجان، وما من شك بأن الفستان الذي صممه جورج هاميلتون جعلها تترك بصمة لا تنسى في تاريخ إطلالات المهرجان.


الليدي ديانا - 1987

تمكنت الأميرة الراحلة ديانا من لفت الأنظار بإطلالة رقيقة ساحرة على السجادة الحمراء في مهرجان كان عام 1987 الذي حضرته برفقة زوجها – آنذاك – الأمير تشارلز. تألقت الأميرة بفستان سهرة باللون الأزرق الفاتح من قماش التُل الخفيف من تصميم كاترين ووكر، لتبدو في قمة أناقتها المعهودة. اشتهرت ديانا بذوقها الراقي وقد أكملت طلتها بوشاح طويل يتطاير خلفها وحذاء أزرق بدون كعب وتزينت بأقراط متدلية وسوار من الزبرجد والألماس.


نيكول كيدمان – 2001

استوحت نيكول كيدمان تصميماً لفستان أسود طويل من أزياء فتاة الاستعراض بفيلمها "مولان روج" مع حضور العرض الأول له بمهرجان كان عام 2001. تميز الفستان الذي صممه توم فورد من إيف سان لوران، بالكشاكش الأنيقة أسفل الوسط. وانسجمت خطوطه مع أزياء الفيلم الحيوية والمثيرة.


روبِن رايت – 2009

خطفت الممثلة روبِن رايت أنظار الحضور بمهرجان كان السينمائي 2009 بفستان فضي درابيه طويل بأكتاف متساقطة تميز بالجرأة رغم بساطته. الفستان كان بتوقيع المصمم إيلي صعب، أحد أشهر المصممين في الشرق الأوسط وأكثرهم تفضيلاً لدى نجوم السينما.



جين فوندا – 2014

نجمة هوليوود المخضرمة جين فوندا - 84 عاماً – لم تفقد تألقها وبريقها أبداً على السجادة الحمراء بمهرجان كان منذ نحو 60 عاماً. ولا زالت فوندا تحتفظ بلياقتها ورونقها ولا تخشى من إظهار شخصيتها الجذابة من خلال مظهرها الأنيق والباهر، ويكفي وجودها ليمثل تحدياً أمام عارضات الأزياء الشابات. تألقت فوندا في فستان أحمر مطرز جميل من تصميم إيلي صعب، وهو الفستان نفسه الذي اختارت أن ترتديه خلال حفل توزيع جوائز الأوسكار عام 2020.


بليك لايفلي – 2014

لفتت الممثلة بليك لايفلى الأنظار خلال مهرجان كان 2014 بفستان طويل عاري الكتفين باللونين الأبيض والأسود من الحرير والكريب حضرت به العرض الأول لفيلم "كابتيفز". ارتدت النجمة الشقراء الفستان المصمم من قبل دار غوتشي للأزياء والمستوحى من حقبة الخمسينيات مع مجوهرات ماس بلغ وزنها 180 قيراطاً من لورين شوارتز، ضمت عِقدين من الماس ودبوسين للأذن بوزن 20 قيراطاً وأسورة تزينها لؤلؤة حرة وماس وياقوت خام غير مُسخن، مع خاتم الخِطبة الوردي من شوارتز.


أمل كلوني – 2016

أبهرت أمل كلوني الجميع في دورة مهرجان كان عام 2016 خلال العرض الأول لفيلم "موني مونستر"، بفستان أصفر طويل من تصميم فيرساتشي. تميز الفستان الحريري الأنيق بتصميم منسدل ناعم، وفتحة من اليسار تصل إلى أعلى الساق.


إشواريا راي باتشان – 2017

استعانت الممثلة إشواريا راي باتشان وملكة جمال العالم السابقة بإطلالة سندريلا في الدورة الـ 70 لمهرجان كان، حيث تألقت بفستان أنيق من اللون الأزرق الفاتح واسع ومنفوش ومنسدل حتى الأرض. الفستان من إبداع المصمم الفلبيني مايكل سينكو المقيم في دبي.



لوبيتا نيونجو – 2018

تألقت لوبيتا نيونجو في ثوب ملائكي أبيض من تصميم ديور نال إعجاب الحضور في مهرجان كان عام 2018، حيث اختارته لحضور العرض الأول لفيلم "سوري آنجل". وصُمم الفستان من أعلى على شكل قفص طيور مغزول بشعر الحصان مقفول عند الرقبة وبدون أكمام، وتنورة باللون العاجي مزينة بأوراق شجر من الأورجانزا مما أضفى على الثوب لمسة عصرية وبسيطة وارتدت معه قطع مجوهرات رقيقة من الألماس.


كيت بلانشيت – 2018

حرصت النجمة العالمية كيت بلانشيت على تأكيد أهمية رسالة الموضة المستدامة في حفل افتتاح مهرجان كان 2018، حيث ظهرت بفستان دانتيل أسود من تصميم أرماني بريفيه كانت قد ارتدته قبل عامين خلال حفل الجولدن غلوب. تميز الفستان بفتحة من الخلف حتى أسفل الظهر، واعتبر من أجمل الإطلالات التي شهدتها السجادة الحمراء للمهرجان.


إيل فانينج – 2019

تألقت إيل فانينيج على السجادة الحمراء في افتتاح مهرجان كان عام 2019 بإطلالة أنثوية رقيقة من توقيع غوتشي. ارتدت النجمة ثوب درابيه طويل من الستان خوخي اللون بكتف منسق وقَصة ضيقة على الجسم، جذب أنظار الجمهور والنجوم. وتزينت فانينج بمجوهرات من شوبارد وحذاء من الجلد الخام بكعب ارتفاعه 6 بوصات (15 سم) من غوتشي لتكمل طلتها الأنيقة.


بريانكا شوبرا – 2019

ظهرت بريانكا شوبرا كالأميرات على السجادة الحمراء في مهرجان كان عام 2019، بفستان شيفون أبيض رائع من مجموعة الزفاف لربيع 2020 للمصمم اللبناني جورج حبيقة. تميز الفستان بطبقات كشكشة على الصدر واتسم تصميمه بالجرأة والأنوثة، وتزينت شوبرا بمجوهرات من توقيع شوبارد، أضفت أناقة ورقي على طلة الممثلة الشهيرة.






Comments


bottom of page