top of page

رتانا تحتفل بثلاثين عامًا ناجحة من العمليات

روتانا تختتم عام 2023 بمحفظة قوامها 74 فندقاً قيد التشغيل و50 آخر قيد التطوير


تتويجاً لثلاثين عاماً من النجاح المستمر، تختتم روتانا عام 2023 بالتوقيع على 9 اتفاقيات إدارة والتحضير لافتتاح 50 فندق.


التوسع العالمي والمشاريع القادمة

تماشياً مع هدفها بتوسيع نطاق حضورها في جميع أنحاء العالم، كشفت روتانا دخولها العديد من الأسواق الجديدة هذا العام. حيث تستعد المجموعة في العام 2024 لأن تخطو أولى خطواتها في سوق المملكة المتحدة عبر افتتاحها فندقين جديدين يحملان علامة سنترو التجارية، علامة الفنادق الاقتصادية والعصرية التي تقدم جميع الخدمات للمسافرين الذين يعطون الأولوية للراحة والتوفير والاتصال. وعقب ذلك، سيصبح سنترو نيو مالدن وسنترو كينغستون أول فندقين يتم افتتاحهما في إطار اتفاقية أوسع أبرمتها روتانا لتطوير محفظة غرف تضمّ قرابة 1,500 غرفة تحت علامة سنترو في جميع أرجاء لندن الكبرى.

كما أعلنت روتانا دخولها سوق جورجيا عبر توقيع اتفاقية إدارة منتجع وسبا بونتوس روتانا في غونيو الذي من المتوقع أن يفتتح أبوابه رسمياً في العام 2026، ويوفر هذا المنتجع من فئة الخمس نجوم مجموعة من وسائل الراحة عالمية المستوى، وسيضيف 600 غرفة إلى محفظة روتانا العالمية المتنوعة.

وفي السنغال، أعلنت روتانا أنها ستفتتح بحلول العام 2026 فندق لي زينيث أرجان من روتانا في العاصمة داكار تحت علامة أرجان للشقق الفندقية من روتانا. وسيجسد هذا الفندق المكون من 150 غرفة أرقى مستويات العيش في المدينة.


التوسع الإقليمي

 شهدت العلامة التجارية الأحدث للمجموعة "إيدج من روتانا" هذا العام تقدماً كبيراً نحو تحقيق هدفها بتشغيل 30 فندقاً بحلول العام 2027. ففي المملكة العربية السعودية، أبرمت روتانا شراكة لإنشاء 4 فنادق "إيدج من روتانا" وفندق "ريحان من روتانا" في الرياض، وفندق "إيدج من روتانا" في الباحة. وافتتحت المجموعة حتى الآن ثلاثة فنادق تحت إدارة إيدج من روتانا في الإمارات العربية المتحدة، وهي "أريبيان بارك" و"بارك أبارتمنتس" في نوفمبر 2022، و"داماك هيلز 2" في فبراير 2023، إلى جانب توقيع اتفاقية لإدارة أربعة فنادق "إيدج من روتانا" في الرياض في وقت سابق من هذا العام.


أما بالنسبة لعام 2024، فتشمل محفظة المشاريع الإقليمية المرتقبة للمجموعة افتتاح فندق دار ريحان من روتانا في مدينة الخبر السعودية، وفندق أونيكس أرجان من روتانا في العاصمة البحرينية المنامة. ومن المتوقع أيضاً أن تدخل روتانا السوق الجزائرية عبر افتتاح منتجع وسبا أزور روتانا في مدينة وهران الساحلية، وتستعد العام المقبل كذلك لافتتاح فندق بلووم أرجان من روتانا في جزيرة السعديات بأبوظبي.

وتعليقاً على الإنجازات والنجاحات المتواصلة التي حققتها المجموعة على مدار الأعوام الثلاثين الماضية، قال إيدي طنوس، الرئيس التنفيذي للعمليات في روتانا: "قطعت روتانا أشواطاً كبيرة خلال العقود الثلاثة الماضية لتصبح علامة تجارية عالمية تضم محفظتها أكثر من 100 فندق حول العالم. وقد حققنا أداءً إيجابياً كبيراً هذا العام، ونتوقع تحقيق المزيد من طموحاتنا العام القادم مع انطلاق رحلة توسعنا القوية. ومع سعينا لافتتاح 120 فندقاً تضم بمجملها 29000 غرفة بحلول عام 2030، نجدد التزامنا بتحقيق الوعد الذي قطعته روتانا لضيوفها 'معنا للوقت معنى' على الصعيدين الإقليمي والعالمي".


الاستدامة محور تركيز رئيسي

لا تزال الاستدامة تشكل واحدة من الأولويات الرئيسية للمجموعة مع استمرارها في تطوير منصة "روتانا إيرث" العالمية المخصصة لاستدامة الشركات، والتي تهدف إلى معالجة قضايا الاستدامة البيئية والاقتصادية والاجتماعية في جميع فنادق روتانا. ولا تدخر روتانا جهداً للحد من بصمتها الكربونية عبر ترشيد استهلاك الطاقة والمياه، وتبنّي استخدام التقنيات النظيفة، وتحسين كفاءتها التشغيلية.


إضافة إلى ذلك، نفذت روتانا عروض فطور جديدة مستدامة ومحضرة من منتجات محلية في جميع فنادقها في دولة الإمارات العربية المتحدة، بحيث بات بإمكان الضيوف التلذذ بمجموعة من الأطباق النباتية والمنتجات العضوية المحضّرة من مكونات مستدامة وعضوية محصودة من المزارع المحلية. وتقدم هذه العروض، التي تركز على صحة الضيوف ورفاهيتهم، المنتجات الطازجة مباشرة من المزرعة إلى المائدة؛ ويشمل ذلك ركناً جديداً للسلطة والخضروات، وبيض الدجاج المحلي الذي تتم تربيته خارج الأقفاص، بالإضافة إلى مجموعة واسعة من المكونات النباتية.


ولتقليل نفايات الطعام عبر فنادقها في دولة الإمارات، وقعت المجموعة مؤخراً شراكة مع شركة التكنولوجيا ChefsEye التي تستخدم تقنية التعلم الآلي للحد من هدر الطعام. علاوةً على ذلك، أنشأت العلامة غرف إعادة التعبئة في جميع فنادقها، وذلك لتعبئة المياه المفلترة وتقليل النفايات البلاستيكية.


تدير روتانا حالياً 74 فندقاً في الشرق الأوسط وأفريقيا وأوروبا الشرقية وتركيا، وتقدم خدماتها لأكثر من ستة ملايين ضيف سنوياً. وتضم محفظتها حالياً 19.602 غرفة فندقية وست علامات تجارية مرموقة، بما في ذلك 10.159 غرفة في 36 فندقاً بدولة الإمارات العربية المتحدة وحدها.

Comentarios


bottom of page