top of page

روتانا تعزز جهودها في مجال الاستدامة في الإمارات العربية المتحدة وخارجها

مع انعقاد مؤتمر الأطراف COP28 خلال نوفمبر 2023 في دبي، تعزز روتانا التزامها بالعمل للحد من انبعاثات الكربون بما يتماشى مع المبادرة الاستراتيجية للحياد المناخي


عززت روتانا التزامها بالحد من كل ما من شأنه أن يؤثر على تغير المناخ بشكل سلبي بطرحها عروضاً مستدامة ومحسّنة في الفنادق التابعة لها في الإمارات وخارجها وذلك ضمن استعداد المنطقة لاستضافة مؤتمر الأطراف COP28، أكبر مؤتمر لتغير المناخ، في مدينة إكسبو دبي خلال نوفمبر 2023.


وتماشياً مع مساعي المؤتمر لمناقشة الحلول العملية والطموحة وتتبع تقدم التحديات العالمية الأكثر إلحاحاً، تسعى روتانا جاهدة للقيام بدورها وتواصل العمل لتقليل استهلاك الطاقة والمياه، واعتماد التقنيات النظيفة وتحسين الكفاءة التشغيلية. وكجزء من اهداف منصتها "روتانا إيرث" المعنية بكل ما يخص استدامة الشركة، رفعت روتانا نسبة استخدامها للمواد القابلة لإعادة التدوير بمعدل 8%، وخفضت نسبة تخلصها من النفايات في المكبّات إلى 17%، فضلاً عن خفضها نسبة استهلاكها للطاقة الكهربائية بمعدل 8%. وفي إطار مساعيها الآيلة إلى تعزيز التزامها برفع الوعي البيئي، عينت روتانا مؤخراً ألكسندر غريب كسفير شاب للاستدامة. ليشارك المجموعة شغفها بتحقيق التغيير. وتسلّط هذه الشراكة الضوء على أفضل ممارسات الاستدامة من وجهة نظر الجيل الشاب، وتلهم لبناء مستقبل مستدام.


وفي هذا الصدد، قال غاي هاتشينسون، الرئيس والمدير التنفيذي لروتانا: "لطالما شكّلت الاستدامة ركناً أساسياً في أي مشروع من مشاريعنا. لذلك، ومع استمرار توسّعنا في المنطقة، نسعى إلى ضمان استمتاع ضيوفنا بمنتجات مستدامة وعالية الجودة تمنحهم تجربة لا تُضاهى. ولا بد لي أن أشيد بمقدار حماسنا لكوننا احدى العلامات السباقة في رحلة العمل على استراتيجية الحياد المناخي تماشياً مع رؤية مؤتمر الأطراف COP28، عسى أن تكون مساعينا الآيلة لإعادة ترسيخ التزامنا بإحداث تغيير ملموس حافزاً للآخرين على مشاركتنا الرحلة. هذا وستخوّلنا شراكتنا مع ألكسندر على رفع مستوى الوعي لدى الشباب ودفعهم إلى التغيير، فيما نعمل معاً لبناء مستقبل أنظف وأكثر خضرة".

وفي إطار مبادراتها المتعدّدة، كانت روتانا قد بدأت بتقديم عروض فطور مستدامة ومحضرة من منتجات محلية في جميع فنادقها في الإمارات العربية المتحدة، حيث بات بإمكان الضيوف تناول وجبة فطور محضرة من مكونات مستدامة من المزارع العضوية المحلية. وتركّز عروض الفطور الجديدة في المقام الأوّل على صحة الضيوف وعافيتهم، وتهدف إلى تقديم منتجات محلية طازجة، بما في ذلك ركن جديد للسلطات والخضروات وبيض من المراعي الحرة الإماراتية المحلية، ناهيك عن مجموعة واسعة من الأطباق النباتية.

بدوره، صرّح جاريت بوليو، نائب رئيس قسم المأكولات والمشروبات في روتانا: "لقد أثبتت جهودنا في تقديم وجبات فطور مخصّصة ومحضرة من مكونات محلية في جميع فنادقنا في الإمارات نجاحاً كبيراً، ما زرع فينا فخراً عظيماً. ففي الواقع، تتصدّر زيادة الوعي بأهمية عادات الأكل الواعية والمستدامة سلّم أولوياتنا، وسيواصل فريقنا تقديم أطباق طازجة من المزرعة للمستهلك وتراعي صحة الضيوف وسلامة البيئة".

Comentários


bottom of page