top of page

إترو

بالنسبة لحملة ربيع وصيف 2024، أخذت علامة إترو مفهوم "اللا مكان" بشكل حرفي، فلم يرغب المدير الإبداعي ماركو دي فينشينزو، المايسترو وراء المجموعة الأخيرة، الارتباط بموقع جغرافي محدد، مما أدى إلى هذا التعاون الأول من نوعه مع فنانة الفنون الرقمية سيلفيا بادالوتي لخلق مكان لا يمكن أن يوجد إلا في مخيلة المرء.

باستخدام قوة الذكاء الاصطناعي، تمكنت بادالوتي من ترجمة رؤية فينشينزو بدقة وتحويلها إلى نسخة رقمية. وباستخدام دقة فرشاة الرسام، وإن كان ذلك من خلال وحدات البكسل والصور على الشاشة، استحضر الثنائي سيناريوهات تتحدى الحدود التقليدية. بدءاً من المناظر الطبيعية الخلابة وحتى المعجزات المعمارية، كل إبداع هو شهادة على قدرات خيال الإنسان اللامحدودة. حتى العارضات اللواتي يرتدين أحدث قطع العلامة كنّ عبارة عن صور من الذكاء الاصطناعي.

تحتل المجموعة نفسها مركز الصدارة في الحملة، حيث تقدم تشكيلة متنوعة من الأنماط والألوان، حيث تمتزج ألوان الباستيل بسلاسة مع أشكال المناظر الطبيعية الخصبة والخرائط السماوية.

اقرأ في هذا القسم

Shop & Spend Posts
bottom of page